الرئيسية | اخبار محلية | بسبب الأزمة : سيدة إسبانية تقطن في مليلية تعرض أعضائها للبيع لدفع فاتورة الكراء

بسبب الأزمة : سيدة إسبانية تقطن في مليلية تعرض أعضائها للبيع لدفع فاتورة الكراء

TopeX
حجم الخط: تصغير الخط تكبير الخط
imag5e

 

راخــــبـــا.كـــوم : عد الصمد أبرشان من مليلية المحتلة

 

باتت الأزمة الاقتصادية التي تعصف بأوربا عامة و إسبانيا بشكل خاص تنحو منحى خطيرا جدا،فبعد ارتفاع نسبة البطالة إلى 50 في المائة في صفوف الشباب الإسباني باتت مجموعة من الظواهر التي لم تكن مألوفة في هذه البلدان تطفو على السطح كالهجرة والتسول و أخيرا .بيع الأعضاء


فقد أعلنت اسبانية عاطلة عن العمل بمليلية تبلغ من العمر أربعة واربعين عاما “الصورة أعلاه” الأحد أنها تعرض للبيع كل أعضاء جسمها التي من الممكن أن تستغني عنها لتدفع إيجار شقة تأويها هي وابنتها.


وقالت الاسبانية في مقابلة صورها ونشرها الموقع الإلكتروني لصحيفة “إل موندو” “عرضت للبيع بداية كليتي، والآن أعرض للبيع قرنيتي ورئة من رئتي وجزءا من كبدي… فانا مستعدة لأن أبيع أي عضو من جسمي لمن يقدر على دفع ثمنه لأنني يائسة جدا”.
وتابعت قائلة “أنا بحاجة إلى مسكن”، مشيرة إلى أنها عاطلة عن العمل وتعاني عجزا بنسبة 66% بسبب سوء المعاملة التي لقيتها من شريكها الذي عاشت معه لمدة 18 عاما والذي يريد طردها الآن من المنزل حيث تعيش مع ابنتها.


وأفادت صحيفة “إل موندو” بأن الامراة الاربعينية نشرت منذ أسبوعين إعلانا على الانترنت عرضت فيه أعضاءها للبيع.
وهي شرحت “ما من خيار آخر أمامي لأنقذ حياتي وحياة ابنتي. وأنا لن اتردد في بيع اعضائي إذا كان ذلك سيساعد ابنتي في الخروج من هذا الوضع”.
وأضافت السيدة بأنها تعيش حاليا رفقة ابنتها فقط بمبلغ 426 أورو شهريا، الذي تقدمه لها الدولة في إطار نظام المساعدة الاجتماعية، وأن إعلان بيع أعضائها جاء بتشاور مع طبيبة تشتغل بمستشفى مليلية المحتلة. وقد دخلت بلدية المدينة على الخط وعرضت على المواطنة مساعدة البحث عن منزل بايجار زهيد.
ولفتت الصحيفة الاسبانية إلى أن المرأة قد تواجه عقوبة سجن مدتها 12 عاما بتهمة الاتجار بالأعضاء، “إذ إنه من شبه المستحيل في اسبانيا استئصال الاعضاء وزرعها من دون إعلام السلطات ذات الصلة”

التعليقات (0 مرسل):

أضف تعليقك التعليق

  • أرسل لصديق أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
1.00

صوت و صورة
أخبار رياضية
من المغرب
الرواق الثقافي